Site icon الحيوانات بالعربي

الصرصور الألماني مميزاته و خصائصه

الصرصور الألماني مميزاته و خصائصه

الصرصور الألماني، الذي يُعرف أيضًا باسم الصرصور الأوروبي الأسود، هو أحد الحشرات الصغيرة المعروفة بسرعتها وقدرتها على البقاء على قيد الحياة في أي بيئة. يُعتقد أن هذا الصرصور هو أحد أكثر أنواع الصراصير شيوعًا في العالم، حيث يتواجد في معظم مناطق العالم، بما في ذلك القطب الشمالي.

شكل الصرصور الألماني:

يمتلك جسمًا صغيرًا ومستطيلًا، يبلغ طوله حوالي 1.3 إلى 1.6 سنتيمترًا، ولونه بني فاتح إلى أسود. يتميز أيضا بأجنحة طويلة تغطي جسده بالكامل، مما يجعله قادرًا على الطيران لمسافات قصيرة.

مميزات الصرصور الألماني:

واحدة من المميزات الرئيسية للصرصور الألماني هي قدرته على التكيف مع البيئات الداخلية، حيث يمكن أن يعيش ويتكاثر بشكل كبير في المناطق الحضرية، مثل المنازل والمطاعم والمستشفيات. يمكن أن يدخل إلى المنازل من خلال الشقوق والفجوات في الجدران، ويمكنه البقاء على قيد الحياة لفترات طويلة دون الحصول على الطعام أو الماء.

وعلى الرغم من أن هذا المجنح الألماني يمكن أن يكون مزعجًا ويسبب تلوثًا في المنازل والمؤسسات الحضرية، إلا أنه يعتبر أيضًا جزءًا من البيئة الطبيعية ويعمل على إزالة الأشياء العضوية المتبقية. ومن المهم تحسين النظافة في المنازل والمؤسسات الحضرية للحد من انتشار الصراصير، وتجنب استخدام المبيدات الحشرية الضارة بالإنسان والبيئة.

ماذا يأكل الصرصور الألماني:

يتغذى الصرصور الألماني على مجموعة متنوعة من المواد العضوية، بما في ذلك الفاكهة والخضروات والحبوب واللحوم والحشرات الأخرى. ومن المهم ملاحظة أنه يميل إلى تفضيل المواد الغذائية ذات القيمة الغذائية العالية، والتي تحتوي على البروتين والدهون والكربوهيدرات.

ويمكن أن يأكل الصرصور الألماني المواد الأخرى التي توجد في المناطق الحضرية، مثل الأغذية المتبقية والحطام العضوي وحتى الورق. كما أنه يمكن أن يتغذى على البقايا العضوية في الأسطح والأماكن المختلفة، مما يجعله قادرًا على العيش في الظروف الصعبة.

الفرق بين الصرصور الأمريكي و الألماني:

Exit mobile version